علاد طبيعي للغضروف العراق اربيل

علاج طبيعي للغضروف، التعرف على العلاج الطبيعي للظهر واحدة من الأمور المهمة التي يبحث عنها الكثيرون. لاسيما أولئك الذين يتعرضون إلى إصابات على مستوى الظهر سواء كانت هذه الإصابات نتيجة حوادث حياتية أو رياضية. يجعلهم هذا باحثين باستمرار عن أفضل أنواع العلاج التي تجعلهم قادرين على استعادة التوازن والحركة بشكل طبيعي.

كما تتنوع طرق عمل علاج طبيعي للغضروف نظرا لتطور الإمكانيات الطبية في العصر الحالي. ويقدم مركز امباير للعلاج الطبيعي والتأهيل اربيل العراق، خدمات مميزة في هذا المجال. حيث إنه يمتلك أحدث الأجهزة التي تساعد على الوصول إلى حالة شفاء سريعة ومكتملة.

ما هو الانزلاق الغضروفي

ما هو الانزلاق الغضروفي، إن العمود الفقري يتكون من ثلاثة وثلاثين فقرة. تقوم هذه الفقرات بالامتداد من الرقبة وحتى الأسفل من الظهر، وما بين الفقرات يكون هناك قرص يقوم بالفصل بينها ويقوم بالعمل كأنه “وسادة”. بينما يتكون هذا القرص من مادة تكون طرية وهلامية وتعرف باسم “الغضاريف”. أهمية هذه المادة تكون في تمكين عمود الإنسان الفقري من القيام بالحركة وكذلك الانثناء بكافة الاتجاهات. لكن في حال انزلاق الأقراص وخروجها من مكانها، هذا يقوم بتهييج وإثارة الأعصاب التي تتواجد بالمنطقة. وهذا يسبب آلام تكون شديدة، ويعرف هذا بالانزلاق الغضروفي.

بالإضافة إلى أن الانزلاق الغضروفي يحدث أسفل الظهر ويكون نتيجة لضغوط خارجية يتم التعرض إليها وتسبب في ضغط التوائي على فقرات الظهر السفلية وعلى ما يوجد بينهما من غضاريف. أما المرض فهو يبدأ حينما تصبح حلقة الفقرات الخارجية ضعيفة أو تصبح ممزقة وتقوم بالسماح للجزء الداخلي بأن ينزلق. يتسبب هذا في انزلاق الديسك، وهذه المشكلة تقوم بإصابة الشباب وكذلك الكبار في السن ما بين العشرية وحتى الخمسين عام. يجعل هذا الأمر المريض في حاجة إلى علاج طبيعي للغضروف.

أسباب حدوث الانزلاق الغضروفي

في العادة يحدث ما يعرف بالانزلاق الغضروفي نظرا لضعف العضلات الخاصة بالعنق، وكذلك الظهر والتي تعتبر داعما أساسيا للعمود الفقري. وتحدث انزلاقات للغضاريف التي تتواجد ما بين كل من الفقرات العظمية التي تعرف بالقطنية وكذلك العنقية. وربما يكون السبب في ضعف عضلات كل من العنق والظهر يرجع لأسباب وراثية. أو إلى أسباب حياتية تتعلق بنمط الحياة الذي يتم اتباعه والذي يكون غير صحي.

كذلك طبيعة العمل لدى البعض وأيضا قلة ممارستهم للرياضة، والبدانة التي يعانون منها، بالإضافة للإصابات على مستوى العمود الفقري. علاوة على التقدم في العمر وهذا وفقا لما تم نشره من معلومات ودراسات. رفقة بأن الأسباب كثيرة التي تجعل الإنسان في حاجة إلى علاج طبيعي للغضروف.

أعراض الانزلاق الغضروفي

هناك مجموعة من أعراض الانزلاق الغضروفي التي يعاني منها المصابين على مستوى الغضروف. الأمر الذي يجعلهم بحاجة إلى التعرف على مركز علاج طبيعي للغضروف وهو ما يتوفر في عند الطبيب يزن العلواني بصورة مميزة. نظرا لامتلاك مركز امباير للعلاج الطبيعي والتأهيل اربيل العراق لأحدث الوسائل بالتالي يمنح هذا المرضى أفضلية كبيرة في العلاج.

إضافة إلى أن أعراض الانزلاق الغضروفي لا تقوم بالارتباط بالآلام التي تحدث في الظهر وفقط، ولكنها تقوم بالظهور عبر الشعور بالمشكلات على مستوى الأطراف. وتتمثل هذه المشكلات في الخدور وكذلك التنميل وتكون مختلفة نظرا لاختلاف النوع الخاص باالانزلاق. خصوصا وأن الانزلاق ينقسم بقسمين ونوعين أساسيين وهما: الانزلاق العنقي وهو ذلك الذي يحدث بالفقرات العلوية للظهر. ونوع آخر قطني يحدث بفقرات أسفل الظهر. يجعل هذا الأمر المصاب بحاجة إلى علاج طبيعي للغضروف خصوصا العلاج الطبيعي بعد عملية غضروف.

علاج عرق النسا في العراق اربيل

علاج طبيعي لغضروف الظهر

يوجد طريقة للعلاج الطبيعى للغضروف الظهر والتي تساعد الشخص على التخلص من آثار الإصابة التي تعرض لها. يكون العلاج عبر بروتوكول وبرنامج يتم إتابعه من قبل الدكتور و الاخصائي المشرف على الحالة. يمنح هذا الأمر الأفضلية للشخص المصاب لكي يقوم بالوصول إلى أفضل حالة ممكن على مستوى الحركة والانثناء بعد أن يتعرف لمشكلة الانزلاق الغضروفي. ويبحث الكثير من الأفراد عن مركز متخصص يقدم علاج طبيعي للغضروف ولعل مركز الأخصائي يزن العلواني واحد من المراكز المهمة في العراق.

من الممكن أيضا أن يتم القيام بالعلاج الطبيعي للمساهمة في علاج الانزلاق الغضروفي الذي يحدث بفقرات الظهر السفلية. هذه الطريقة تعرف بأنها طبيعية وفيزيائية وتقوم بتقليل الآلام الخاصة بالانزلاق الذي يحدث على مستوى الغضروف. يتم هذا الأمر بناء على توصيات واحد من المتخصصين في هذا المجال وتشتمل طرق العلاج الطبيعي للغضروف على ما يلي:

  • القيام بتمارية وأنشطة تكون بدنية ومناسبة للحالة التي يكون عليها المريض.
  • ارتداء البعض من الأحزمة التي تكون داعمة للظهر.
  •  من خلال الحرارة أو من خلال الثلج.
  •  باستعمال طرق الشد المختلفة والتي ربما تساعد غعلى أن يتم التخفيف من الضغط على أعصاب الجسم.
  • المعالجة باستعمال النبضات الكهربائية.
  • المعالجة عبر الأمواج فوق الصوتية.

العلاج الطبيعي بعد عملية غضروف الظهر

العلاج الطبيعي بعد عملية غضروف الظهر، من الممكن أن يقوم الدكتور المعالج باللجوء إلى الجراحة من أجل علاج غضروف الظهر. يكون هذا في حال لم تؤدي الطرق الأخرى في العلاج ما هو مطلوب منها على مستوى التخلص من الألم. لاسيما أن فشل محاولات العلاج في تخفيف الآلام والأعراض، وكذلك التفاقم في هذه الأعراض التي قد تصل لعدم مقدرة الفرد على الحركة، يكون دافعا مهما للعملية الجراحية. على وجه الخصوص إذا ساءت مسألة السيطرة على كل من الأمعاء والمثانة. وفي الغالب يتم استئصال ذلك الجزء الذي يكون بارزا من ذلك القصر “المفتوق” في أثناء العملية الجراحية. ونادرا ما يقوم الطبيب باستئصاله بصورة كاملة أو يقوم باستبداله بتلك الأقراص التي تكون صناعية.

ويمكن على سبيل المثال أن يتم اللجوء للخيار الجراحي عبر استعمال تقنية المنظار الذي يعرف بالبطني. من أجل تفادي حدوث أي مضاعفات من هذه الجراحة. وصولا إلى أنه يكون هناك حاجة إلى علاج طبيعي للغضروف الظهر بعد القيام بإجراء التدخل الجراحي. يساعد هذا الأمر على إرجاع الأعضاء إلى حالتها الطبيعية والقدرة على الحركة خصوصا عند الالتزام بما يقوله الطبيب المعالج. في الوقت الذي يتم فيه اللجوء إلى مركز متخصص مثل مركز امباير للعلاج الطبيعي والتأهيل اربيل العراق. لأن المركز يقوم بتقديم خدمات على مستوى عالي تساعد في الوصول إلى علاج طبيعي للغضروف بشكل سليم.

وأخيرا التعرف على طرق علاج طبيعي للغضروف للغضروف واحدة من المسائل المهمة للغاية. على الرغم من عدم فعالية العلاج الطبيعي ما قبل إجراء التدخل الجراحي في بعض المرات. لكن هذا لا يعني أن خيار العلاج الطبيعي ليس مهما، حيث يتم الاعتماد عليه ما بعد القيام بالتدخل الجراحي. ويقوم مركز امباير للعلاج الطبيعي والتأهيل اربيل العراق بتقديم مجموعة كبيرة من الخدمات الطبية والعلاجية من خلال الطبيب يزن العلواني. والتي يكون منها هو علاج طبيعي للغضروف. ويوفر المركز خدمات تساعد على الوصول إلى حالة طبيعية والتخلص من الأعراض التي يتم المعاناة منها على مستوى الظهر والإصابات التي يتم التعرض لها فيه.

اقرأ أيضا علاج طبيعي للركبة

اقرأ أيضا علاج طبيعي للعمود الفقري

Open chat